[size=24]قصيدة ( العدو اللدود) والشاعر الفلسطيني ابو صهيب [/

اذهب الى الأسفل

[size=24]قصيدة ( العدو اللدود) والشاعر الفلسطيني ابو صهيب [/

مُساهمة من طرف حازم الرفاتي في الجمعة فبراير 20, 2009 9:34 pm

[color:5d36=blue]
احذر
أخي إنَّ العدو لدودُ = لا تغفلنَّ فهؤلاء يهودُ

كم عاهدوا خير الأنام محمدا ً = فـَوُعودُهُمْ دَجَلاً بَدَتْ وعهودُ

وانْظـُرْ لغزة َ كَيْ تقيسَ فسادَهُمْ = تلقى الجرائمَ ما لـَهُنَّ حدودُ

قتلٌ وهدمٌ للحياةِ بـِأسـْرها = دون التـَّوَرُّع ِ أو هناك قيودُ

فـَتـْكٌ وحرقٌ والسلاح ُ مـُحَرَّمٌ = والقاذفاتُ من السماءِ تـُبيدُ

ببشاعة ٍ ليست تـُرى مَسْبوقة ً = جُرْمُ التتار لجرمهمْ محمودُ

أين التفتَ ترى هنالك نكبة ً = في كـُل غزة َ فالدمار يسودُ

والأرضُ في لون الدماء تـَخَضَّبَتْ = وترى الدموع من العيون تجودُ

هذا يـَـئـِنُّ ُ مناديا ً أبناءهُ = لم يبق منهم واحدٌ موجودُ

وهناك أمٌ قد تـَفـَطـَّرَ قلبُها = تبكي وليدا ً إنه لوحيدُ

ما أسرة ٌ إلا تـَلـَقـَّتْ مِحْنة ً = إما جريح أو هناك شهيدُ

مع كل هذا صابرون لربهم = النصر منه ووحدَهُ المعبودُ

أبْدَوْا ثباتاً لا نظير لمثلهِ = نِعْمَ الجهادُ جهادُهُمْ وَصُمودُ

بُهِتَ اليهودُ لـِمَا رَأوْا مِنْ عزمهمْ = فارْتدَّ قائدُهُمْ وَفَرَّ جُنودُ

إن الذين تخاذلوا عن نصرهمْ = فقلوبهم كحجارة ٍ وتزيدُ

واحُزْنَ قلبي كم جريح فاقدٍ = أطرافه عند الجهاد ِ تذودُ

أو أرْجُلا ً يمشي لِمسجد ِ حَيِّهِ = فيها وعن كل الحرام بعيدُ

أو أعينا ً جادت بدمع ٍ هاطل ٍ = خَشَعَتْ لصوتِ مُرَتـّل ٍ وَيـُجيدُ

ها هُمْ يهودُ وهذه أخلاقـُهمْ = أعدى عدو للحياة يكيدُ

كتبوا كتابا عـُنـْصرياً كاذبا ً= فيه السُّـُموم ُ وَخـَيْرُهُ مفقودُ

هُمْ خيرُ أهل الأرض قد زعموا بهِ = ولنا السيادةُ والجميع عبيدُ

والقـَتْلُ من غير ِ اليهود مُحللٌ = ما شئتَ فاقتلْ ها هُوَ التّـُلـْمودُ

حقاً هو القرآن عرفنا بهمْ = لكننا ننسى وعنه نحيدُ

عُرفوا بقتل ِ الأنبياءِ ومَحْكـِهـِمْ = فـَهُمُ الثعالب ُ غدرهمْ مَعهودُ

وهناك من والى اليهود بـِخِسَّة ٍ = فهم الأفاعي مِثـْلُهُمْ وقرودُ

كم حاولوا قتل الحبيب وغدرهِ = هذا دليلٌ ديننا المقصودُ

لا أرتضي نقصا بدين محمدٍ = قد قالها صِدّيقـُنا الصنديدُ

لو جئت تفحص ما تُكـِّنُّ صدورُهمْ = فالشرُّ فيها للورى معقودُ

وكذا العداوة في القلوب وكلها = للمسلمين وَبُغـْضُهُمْ لشديدُ

هيا فهبوا إخوتي لجهادهمْ = الدين أغلى والعدو حقودُ

يا رَبّ قد عاد اليهود ُ لظلمهم ْ= وَوَعَدْتَ إن ْعادوا فسوف أعودُ

إني أرى الراياتِ بانت من هنا = فالله قال وما يقول أكيدُ

الجيش للإسلام حان دخوله ُ= للمسجد الأقصى هناك حشودُ

وأرى اليهود وَذِلَّة ٌ بوجوههم ْ = والكل فيهم خائفٌ رعديدُ

فـَرّوا أمام المسلمين وَزَحْفِهِم ْ = كقطيع وَحْش ٍ طاردته اسودُ

لا شيء تلقى في الزمان يُحبهمْ = فهم اليهود ومَكْرُهُمْ مشهودُ

حـَجَرٌ ينادي المسلمين مناشداً = هيّا اقتلوهم إنني لَسعيدُ

شجرٌ يَدُلّ ُ لقتلهم إلا الذي =هو غـَرْقـَد ٌ مِنْ نبتهمْ مَعْدودُ

هذا كلا مٌ للحبيب محمدٍ = وحي الاله وانه لسديدُ

فالنصرُ للاسلام حتما ً قادم ٌ = وَمُنى اليهودِ وَما عَلوْا مهدودُ

المفردات الصعبة
*التلمود: كتاب لليهود كتبه أحبارهم وعلماؤهم واعتمدوا عليه بديلا عن التوراة التي حرفوها وفيه أكاذيب وأضاليل ما انزل الله بها من سلطان وقد ذكرت لكم بعضها .

*الغرقد: نوع من الشجر وهو الوحيد كما قال الرسول الذي يختبئ اليهود وراءه هربا من المسلمين ولا يدل عليهم كما جاء في الحديث الشريف .

*رعديد : جبان .

*الصنديد : البطل .

*محك اليهود : لجاجهم وكِبْرهم وجدالهم بالباطل ولا يقتنعون من أحد حتى الأنبياء عليهم الصلاة والسلام .

الصديق :هو أبو بكر رضي الله عنه .
avatar
حازم الرفاتي
عضو رهيب
عضو رهيب

عدد المساهمات : 497
العمر : 36
نقاط : 1041
تاريخ التسجيل : 05/02/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى